الاقتصاد وإدارة الأعمال

الضرائب في ألمانيا

الضرائب في ألمانيا
خلاصة الموضوع
تعتبر الضرائب في ألمانيا هي المصدر الرئيسي لإيرادات الدولة كما أنها تساعد الحكومة على أداء واجباتها تجاه المواطنين مثلها مثل أي دولة أخرى، وتقوم الدولة بجمع الضرائب بأكثر من طريقة منها عن طريق استقطاع جزء من رواتب الموظفين تحت مسمى “ضريبة الدخل” أو دفع المواطن ضريبة نتيجة شرائه لشيء ما وهي ما تسمى بـ “ضريبة المبيعات”، أو استخدامه لخدمة معينة قامت الدولة بتوفيرها له. كما أن ألمانيا تقوم بفرض الضرائب على المنتجات الضارة مثل السجائر من أجل تحسين سلوكيات المواطنين ومنعهم من شراء مثل هذه الأشياء التي تضر بصحتهم، وأيضا للاستفادة من هذه الضرائب التي تستخدم لصالح المواطن أيضا.
ما هي مصادر جمع الضرائب في ألمانيا؟

تتعدد مصادر جمع الضرائب في ألمانيا، فكما أوضحنا هناك ضريبة الدخل وضريبة المبيعات وضريبة على الخدمات التي توفرها الدولة، يوجد أيضا بعض الفئات التي تدفع ضرائب مثل ضريبة امتلاك كلب، فيوجد في ألمانيا نظام يشترط على كل من يمتلك كلب أو يمتلك سيارة أن يدفع ضريبة عليها، وكذلك من يقوموا بتسجيل تجارة في ألمانيا يدفعون ضريبة التجارة، بالإضافة إلى أن الشركات الكبرى تدفع ضريبة دخل الشركات.

فما هي ضريبة الشركات في ألمانيا؟ وما هي الضريبة التجارية؟

ضريبة الشركات في ألمانيا هي ضريبة الدخل بالنسبة للكيانات القانونية، بمعنى أنه يتم احتساب ضريبة الشركات على أساس الإيرادات التي حققتها الشركة ككيان قانوني في السنة التقويمية.

أما الضريبة التجارية، فيطبق هذا النوع من الضرائب على الأشخاص الذين يعملون لحسابهم الخاص باستثناء المترجمين المستقلين والمحاميين والأطباء والصحفيين ومصممي الجرافيك والفنانين لكونهم من المصنفين كـ freiberufler ولذلك لا يتعين عليهم دفع ضريبة تجارية.

ورغم كل هذه الضرائب إلا أن أهم ضريبة في ألمانيا هي ضريبة الدخل..فلماذا؟

ضريبة الدخل في ألمانيا تعتبر من أهم الضرائب أولا لأنها تفرض على الجميع كما أن هناك أنواع الدخل التي يلزم دفع ضريبة عليها ومنها: العمل الحر أي كل من يعمل لحسابه الخاص، والعمل غير الحر أي كل من يعمل لدى الغير وهم الموظفون، ومشاريع الكيانات التجارية، والزراعة والمهن المتعلقة بالغابات، والأصول ورأس المال، والإيجار والتأجير، وأنواع الدخل الأخرى المذكورة في قانون ضريبة الدخل مثل معاشات التقاعد.

ملاحظة:

توجب على كل شخص لديه مكان إقامة في ألمانيا ويكسب مالا أن يدفع ضريبة الدخل.

أما بالنسبة لتصدير أو استيراد السلع من وإلى ألمانيا فهناك ما يسمى بضريبة الاستيراد والتصدير، نوضحها في السطور الآتية:

قبل عملية استيراد أو تصدير أي شيء من و إلى ألمانيا يجب الاتصال بمكتب الجمارك، حتى يتم معرفة أنواع الضرائب التي ستطبق على المنتجات، حيث أن نوع الضرائب التي تفرض على كل شخص تعتمد على أنواع البضائع والبلدان المعنية أي الدول خارج الاتحاد الأوروبي أو الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وتعتبر عملية استيراد أو تصدير البضائع داخل الاتحاد الأوروبي مجانية، ومع ذلك تخضع بعض المنتجات لقواعد صارمة يوضحها مكتب الجمارك، أما الاستيراد أو التصدير من بلاد خارج الاتحاد الأوروبي فيجب الاتصال بمكتب الجمارك والتقدم للحصول على رقم يسمى EORI وذلك اعتمادا على أنواع المنتجات التي يريد الشخص تداولها والبلد التي تأتي منه.

ما هي البضائع الممنوع استيرادها أو تصديرها في ألمانيا؟

هناك مجموعة من البضائع الممنوع استيرادها في ألمانيا منها الأسلحة والذخيرة وبعض المواد الكيميائية والأدوية.

أما لتصدير منتجات معينة مثل الأسلحة أوالمخدرات من ألمانيا، فيحتاج الأمر إلى ترخيص تصدير.

وماذا عن ضريبة الكنيسة في ألمانيا؟

تعرف ضريبة الكنيسة في ألمانيا بأنها الضريبة التي تجمعها الجهات الدينية من أعضائها، وهي المصدر الرئيسي للدخل للكنائس المسيحية في ألمانيا.

ويعتبر الشخص مطالبا بدفع ضريبة الكنيسة في ألمانيا طوال فترة إقامتها فيها، وإذا قرر أن يعيش خارج ألمانيا مع بقاء مكان إقامته مسجلا فيها فسيضطر لدفع ضريبة الكنيسة، أما في حالة عاش خارج ألمانيا وتخلى عن إقامته فيها فلن يكون ملزما لدفع هذه الضريبة.

ولكن بالنسبة للمسلمين الذين يعيشون في ألمانيا هل يدفعون ضريبة الكنيسة أو ضريبة للجهات الدينية؟

لا يسمح للمسلمين الذين يعيشون في ألمانيا بدفع ضريبة دينية في ألمانيا، ولكن يسمح فقط للمجموعات الدينية التي تعترف بها الدولة الفيدرالية ككيكان في القطاع العام بفرض ضريبة دينية.

هل هناك فئات معفية من الضرائب في ألمانيا؟

بالفعل يوجد أرباح معفية من الضرائب كاستحقاقات البطالة، وبدل الوالديه، والمنح الدراسية، وكل من لديه وظيفة صغيرة أو دخله أقل من مستوى الإعفاء الأساسي.

ماهي الشريحة الضريبية، وكيف تتم عملية تصنيف هذه الشرائح؟

يتم تصنيف الأشخاص الذين يعملون كموظفين في الشرائح الضريبية بحسب رواتبهم، حيث تساعد الشرائح الضريبية صاحب العمل في حساب ضريبة الرواتب، وتصنف الشرائح الضريبية إلى 6 أنواع من الشرائح ويقوم مكتب الضرائب بتحديد شريحة كل شخص وفقا لبعض المعاييروهي:

الشريحة الضريبية 1 وهي تشمل الشريحة الأولى الأشخاص العازبين أو المطلقين أو الأرامل.

الشريحة الضريبية 2 وتشمل الشريحة الثانية الآباء الوحيدين الذين يعيشون مع طفلهم وهم غير متزوجين، ولا يعيشون في أسرة مع شخص بالغ آخر.

الشريحة الضريبية 3 وهي تنطبق على الأرامل (في سنة وفاة أزواجهن والسنة التالية) ويمكن أن يختار الأزواج المتزوجون هذه الشريحة الضريبية إذا كان أحدهم لا يعمل أو يكسب أٌقل بكثير.

الشريحة الضريبية 4 وهي تشمل المتزوجون

الشريحة الضريبية 5 وهي للأزواج أو الشركات (مثل شراكة المثليين)

الشريحة الضريبية السادسة إذا كان لدى الشخص وظائف جانبية أخرى إلى جانب وظيفته الثابتة فسيتم تعيينه في هذه الشريحة الضريبية.

ملحوظة:

إذا تغيرت ظروف الشخص تتغير شريحته الضريبية وفقا لها، كما أن الأفراد العاملين لحسابهم الخاص يدفعون ضريبة الدخل بدلا من ضريبة الأجور، وبالتالي لا يتم تقسيمهم إلى فئات ضريبة الأجور.

هل نظام ضريبة الرواتب يماثل ضريبة الدخل؟

هناك فرق بين ضريبة الرواتب وضريبة الدخل، فضريبة الرواتب هي شكل من أشكال ضريبة الدخل وكل موظف يدفع ضريبة على راتبه، فضريبة الرواتب تحصل عن طريق خصمها تلقائيا من قبل صاحب العمل، ثم يتم تحويلها إلى مكتب الضرائب المسئول.

وأثناء هذه العملية تؤخذ الإعفاءات الضريبية والحالة الزواجية في الاعتبار مباشرة عن طريق تحديد الشريحة الضريبية لكل شخص، اعتمادا على ما إذا كان الشخص متزوجا أو عازبا أو أرملا أو أم عازبة أو أب عازب، حيث تنطبق عليهم أنواع مختلفة من الضرائب.

كيف يتم تقديم إقرار ضريبي للدخل الخاص بك في ألمانيا؟

إذا كنت موظفا لدى شركة في ألمانيا فلن تحتاج إلى تقديم إقرار ضريبي إلا إذا كان لديك دخل إضافي من مصادر أخرى، على سبيل المثال العمل المستقل أو الممتلكات، كما أن سنة ضريبة الدخل الألمانية تعمل جنبا إلى جنب مع السنة التقويمية، فالموعد النهائي للإقرارات الضريبية في عام 2021 (لعودة عام 2020) هو 31 يوليو 2021.

ختاما يعتبر النظام الضريبي في ألمانيا من الأنظمة التي تعمل على تحقيق مباديء الشفافية والعدالة بين أفراد وطبقات المجتمع ككل.

السابق
العمل في ألمانيا
التالي
إجازة الوالدية