الجنسية و الاقامة

جنسية المولود في ألمانيا

جنسية المولود في ألمانيا
خلاصة الموضوع
يتساءل البعض هل يستطيع الطفل المولود في ألمانيا الحصول على الجنسية الألمانية بشكل تلقائي، أما أن الأمر يستدعي توافر بعض الشروط، فبالطبع يتوقف حصول المولود على الجنسية الألمانية إذا كان أحد الوالدين على الأقل يحملها أو يقيم بشكل قانوني في ألمانيا لمدة ثماني سنوات على الأقل، ويحمل تصريح إقامة دائمة. ويصعب حصول الطفل على الجنسية الألمانية إذا لم تتوافر هذه الشروط، ولكن يمكن تجنيسه لاحقا، كما أن حصول الطفل المولود في ألمانيا على تصريح إقامة يعتمد على وضع إقامة الوالدين، وإذا كان لدى الأهل تصريح إقامة متسامحة فسيتم منح الطفل تصريحا مشابها.
هل يستطيع المولود في ألمانيا الحصول على الجنسية الألمانية إذا تم التعرف على أحد الوالدين كفرد يحق له اللجوء؟

في حالة إذا تم التعرف على أحد الوالدين كفرد يحق له اللجوء فسيكون للطفل المولود في ألمانيا خياران:

الخيار الأول: في حالة حصل الطفل على جواز سفر من بلده الأًصلي أو تم إضافة اسمه على جواز سفر والديه أو أحدهما، فيمكن للطفل الحصول على تصريح إقامة من خلال الذهاب إلى مكتب الهجرة المحلي وتقديم طلب الحصول على تصريح إقامة وجواز سفر الطفل وشهادة الميلاد.

الخيار الثاني ويتمثل في: تقديم الأهل طلب لجوء نيابة عن الطفل، ومن ثم سيتم منح الطفل نفس الوضع الذي حصل عليه الأهل، لذا إذا تم الاعتراف بهم كلاجئين سيتم الاعتراف بطفلهم كلاجيء.

ملاحظة/

بشكل عام سيظل الطفل قادرا على الإقامة في ألمانيا بشكل قانوني طالما أن أحد الوالدين على الأقل لديه تصريح إقامة.

وفي حال إذا لم تكن الأم متزوجة وكان والد الطفل يحمل الجنسية الألمانية أو كان يقيم بشكل قانوني لمدة لا تقل عن ثماني سنوات ولديه تصريح إقامة دائمة، فيجب على الأب الاعتراف رسميا بالأبوة حتى يتمكن الطفل من الحصول على الجنسية الألمانية.

ماذا يحدث في حال تم رفض طلب لجوء الأهل أو في حالة الحصول على تصريح إقامة بسبب حظر وطني؟

في هذه الحالة سيتم بدء إجراءات اللجوء تلقائيا للطفل حديث الولادة، ثم بعد ذلك سيتم منحه تصريح إقامة مؤقتة لبدء إجراء اللجوء، وبمجرد بدء إجراءات اللجوء للطفل سيتم إخطار الأهل كتابيا، وسؤالهم بعد ذلك عما إذا كانا يرغبان في إلغاء إجراءات لجوء الطفل، وفي حالة الإلغاء سيمنح تصريح إقامة متسامحة.

ملاحظة/

في حالة تم رفض طلب لجوء الأهل، فمن المحتمل أيضا أن يتم رفض طلب لجوء الطفل، ويمكن طلب المشورة عبر موقع proasyl.de

ماهي المتطلبات التي تخص أطفال الآباء عديمي الجنسية للحصول على الجنسية الألمانية؟

يجب أن يكون الطفل عديم الجنسية منذ الولادة، ويجب أن يكون مولودا في ألمانيا أو على متن طائرة أو سفينة ألمانية، بالإضافة إلى أنه يجب أن يقيم الطفل في ألمانيا بشكل قانوني لمدة خمس سنوات على الأقل، وألا يكون قد حكم عليه بالسجن لأكثر من خمس سنوات، علاوة على أنه يجب على الطفل التقدم بطلب التجنس قبل بلوغه 21 من العمر.

هل يمكن للأهل الحصول على تصريح إقامة إذا كان الطفل يحمل الجنسية الألمانية؟

إذا كان الطفل يحمل الجنسية الألمانية فيمكن الحصول على تصريح إقامة لجمع شمل الأسرة، والشرط الأساسي للحصول على تصريح الإقامة هو أنهم يعتنون بالطفل واقعيا، ويتم إثبات ذلك من خلال تقديم إعلان الحضانة الوالدية المشتركة، فوجود هذا المستند يعتبر دليلا على أن الأب والأم يتشاركان حضانة الطفل.

ملاحظة/

إذا تم الاعتراف بالطفل القاصر كلاجيء أو طالب لجوء فإن قوانين لم شمل الأسرة تنطبق عليه وعلى عائلته.

ماهي المستندات المطلوبة للتقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة للأهل؟

يتم التقدم بالمستندات الآتية للحصول على تصريح إقامة للأهل: جواز سفر أو وثيقة سفر سارية المفعول، وشهادة الميلاد للطفل الذي يشار فيها إلى اسم الأم/الأب، وبيان من الشريك أو دليل آخر يثبت من الذي يعتني بالفعل بالطفل.

ملاحظة/ لا يطلب من الأب أو الأم إثبات قدرتهم على تأمين معيشتهم،  مما يعني أنه يمكن الحصول على تصريح إقامة حتى لو كانوا يتلقون إعانات من مكتب العمل أو مكتب  الرعاية الاجتماعية.

ملاحظة/

الشرط الأساسي للحصول على تصريح إقامة دائمة هو مواصلة رعاية الطفل وإثبات المعرفة الأساسية باللغة الألمانية، وبصفتك أبا يجب أن تكون معترفا بالأبوة وأنك وقعت على إعلان الحضانة الوالدية المشتركة.

ماهي واجبات الأب على الطفل بعد الاعتراف بالأبوة؟

مبدئيا يمكن توضيح معنى الاعتراف بالأبوة، ففي حال كانت الأم عازبة يمكن لوالد الطفل الاعتراف بالأبوة أي أن يقبل الطفل رسميا كطفل بيولوجي له.

وبعد هذا الاعتراف يكون الأب ملزما بتوفير النفقة وعندها فقط يمكن أن يحصل الطفل على جنسية الأب.

كيف تتم عملية الاعتراف بالأبوة في ألمانيا؟

يجب على والدى الطفل الذهاب معا إلى مكتب رعاية الشباب في مكان إقامتهم، وأن تقوم الأم بإحضار بطاقة هويتها وشهادة ميلادها، وعلى الأب تقديم بطاقة هويته وشهادة ميلاده أيضا، مع ضرورة ترجمة شهادات الميلاد الأجنبية من قبل مترجم محلف.

ملاحظة/

إذا اشتبه مكتب رعاية الشباب أن الاعتراف بالأبوة غرضه الحصول على تصريح إقامة للأب أو للأم أو للطفل فقط، فسيقوم المكتب بإبلاغ مكتب الهجرة المعني ومن ثم سيتم فحص الملف واتخاذ الإجراءات اللازمة، ولكن لا يمكن لمكتب الهجرة القيام بذلك إلا إذا لم يكن الشخص هو الأب البيولوجي للطفل.

ماذا يحدث في حال رفض الأب الاعتراف بأبوته؟

في حال رفض الأب الاعتراف بأبوته، يمكن للأم التقدم بطلب إلى محكمة الأسرة لتقرير الأبوة، وستطلب محكمة الأسرة بعد ذلك “اختبار الأبوة” لمقارنة الحمض النووي للأب والطفل لإثبات أنه الأب البيولوجي للطفل.

هل من الممكن منح الطفل المولود في ألمانيا جنسيتين معا؟

من بين المميزات التي يحصل عليها الطفل المولود في ألمانيا أنه من الممكن أن يحصل على المواطنة المزدوجة، فإذا كان أحد والدي الطفل ألمانيّا وكان لطفلك جنسيتان، تم الحصول عليهما عن طريق النسب منذ لحظة ولادته، فلن يكون عليه أن يقرر بينهما عندما يكبر، بالنسبة لألمانيا فهي تمنح المواطنة المزدوجة مدى الحياة، على الرغم من أن بعض الدول الأخرى تشترط الاختيار.

وإذا حصل طفلك على الجنسية الألمانية لأن أحد والديه الأجانب موجودان في ألمانيا لمدة لا تقل عن 8 سنوات، وله الحق في الإقامة الدائمة، فسيتعين عليه الاختيار بين الجنسية الألمانية وجنسيته الأخرى بين سن 18 و 23.

بحلول عام 2014 كان على الأطفال الذين حصلوا على الجنسية الألمانية بالولادة في ألمانيا أن يقرروا بين الألمانية والجنسية الأجنبية لوالديهم عندما يبلغوا سن الرشد ما يسمى بواجب الخيار.

ومنذ ديسمبر 2014، أصبح يعفى الألمان من التزام الخيار إذا أنشأوا في ألمانيا، الذين يحملون الجنسية الألمانية فقط إلى جانب دولة من دول الاتحاد الأوروبي أو سويسرا لا يتعين عليهم اتخاذ قرار بشأن الجنسية وهي من بين المميزات التي يحصل عليها الطفل المولود في ألمانيا.

كيف يتم إصدار شهادة ميلاد للطفل بعد ولادته في ألمانيا؟

في البداية يجب أن يسجل الطفل في غضون أسبوع من الولادة، ويتم ذلك في مكتب التسجيل، في البلدة التي ولد فيها الطفل.

وسيطلب مكتب التسجيل تأكيد الولادة (مقدم من الطبيب أو القابلة)، ونسخة من شهادات الميلاد والزواج الخاصة بالوالدين.

ملاحظة/

إذا رغبت في أن يكون لطفلك شهادة ميلاد دولية، فيمكنك طلب ذلك في مكتب التسجيل وبنفس الرسوم.

 

السابق
ورقة الشوفا أو براءة الذمة في ألمانيا
التالي
الفصل من العمل في ألمانيا