الزواج ولم الشمل

لم شمل الأسرة

خلاصة الموضوع
معرفة اللغة الألمانية شرطا أساسيا من أجل “لم شمل الأسرة” رغم ذلك هناك مجموعات معفاة من هذا الشرط..تعرف عليها من خلال هذا المقال..

يحق لكل مواطن يحمل تصريح إقامة أو تصريح إقامة دائمة بإحضار أفراد عائلته إلى ألمانيا، فيما يسمى بـ “لم الشمل”، إذا فتقديم طلب لم شمل الأسرة يعتمد على حالة ونوع الإقامة، بالإضافة إلى الإيفاء بالشروط التي يجب تحقيقها من أجل لم شمل الأسرة، والتي سنوضحها في هذا المقال.

ويسهل أمر “لم الشمل” بالنسبة لمن يحملون الجنسية الألمانية، حيث أنه يمكن لعائلتهم القدوم إلى ألمانيا بسهولة، وفي هذه الحالة لا يتعين على الشخص إثبات أنه يمكنه تأمين نفسه وعائلته، ولا يهم حجم الشقة أيضا، ولكن يجب على العائلة أن تكون على علم باللغة الألمانية.

ماهي الشروط التي يجب تحقيقها من أجل لم شمل الأسرة؟

لتحقيق لم شمل الأسرة وإحضار العائلة إلى ألمانيا يجب تحقيق الشروط التالية:

  • وجود مساحة كافية للسكن: يجب أن تكون مساحة السكن كبيرة بما يكفي للعائلة، بحيث نكون 12 مترا مربعا لكل فرد من أفراد الأسرة يبلغ من العمر 6 أعوام وأكثر، وللأطفال دون سن 6 سنوات، تعتبر 10 أمتار مربعة كافية.
  • القدرة على كسب العيش: بمعني أنه يجب كسب ما يكفي من المال للشخص وعائلته، كما أنه يعتمد مقدار المال الذي يجب أن يكسبه الفرد على عدد أفراد العائلة.
  • التحدث باللغة الألمانية لمن يراد لم شملهم: إذا أراد الزوجان المجيء إلى ألمانيا عن طريق لم شمل الأسرة، فيجب عليهم إثبات أنهم يتحدثون اللغة الألمانية على المستوى A1 مع وجود شهادة من احدى مدارس اللغات. ولا تنطبق هذه القاعدة على الأطفال دون سن 16 عاما، وإذا كان عمر الطفل أكبر من 16 عاما فيجب عليه إثبات أنه يتحدث الألمانية في المستوى C1 .
  • وجود تأمين صحي للشخص وعائلته: ويمكن أيضا تأمين الأسرة من خلال ما يعرف بـ “تأمين الأسرة”.
ماهي المجموعات المعفاة من شرط مهارات اللغة الألمانية؟

من ضمن شروط المجيء إلى ألمانيا استجابة لنظام لم الشمل، هو معرفة اللغة الألمانية كما أوضحنا سابقا، ولكن هناك بعض المجموعات المستثناة من هذا الشرط وهم:

  • من لديه بطاقة الاتحاد الأوروبي الزرقاء أو لديه تصريح إقامة كأخصائي أو باحث أو إدارة ذاتية مؤهل تأهيلا عاليا، ليس على عائلته إثبات أي معرفة باللغة الألمانية.
  • وإذا كانت العائلة من بلدان معينة مثل استراليا أو اليابان أو كندا أو كوريا أو نيوزيلندا أو الولايات المتحدة فليس من الضروري معرفة اللغة الألمانية.
  • إذا كان أحد أفراد العائلة غير قادر على تعلم اللغة الألمانية بسبب مرض أو إعاقة جسدية أو عقلية أو عاطفية، فمن الممكن أيضا اعفاؤه من معرفة اللغة الألمانية.
  • وإذا لم يكن للعائلة الحصول على شهادة ألمانية في البلد الأم (كما هو الحال في سوريا مثلا)، يمكن لسلطات الهجرة إجراء استثناء.
ماهي طريقة تقديم طلب لم الشمل؟

تقوم الأسرة بتقديم طلب لم الشمل إلى البعثة الدبلوماسية الألمانية سواء السفارة أو القنصلية العامة في بلدهم الأصلي أو البلد الذي يقومون فيه.

بعد ذلك تقوم السفارة بإرسال الطلب إلى سلطات الهجرة المسؤولة، والتي بدورها تقوم بالتحقق من الطلب للتأكد من  أن جميع المتطلبات مستوفاة، وتستغرق هذه الإجراءات عدة أشهر وقد تصل إلى أكثر من عام.

وفي حالة الموافقة على الطلب سيتم حصول الأسرة على التأشيرة، ومن ثم يمكنها السفر إلى ألمانيا بشكل قانوني.

ماهي الأوراق المطلوبة لتقديم طلب لم الشمل للسفارة؟

يجب على الأسرة إحضار نسخة مطبوعة من البريد الإلكتروني الذي أكدت فيه السفارة الموعد، وطلبات التأشيرة لجميع أفراد الأسرة، وبيان عائلي، وشهادات الميلاد لجميع أفراد الأسرة، بالإضافة إلى شهادة الزواج ونسخة من تصريح إقامة الشخص الموجود في ألمانيا.

ملاحظة:

للتأكد ما إذا كانت السفارة تحتاج هذه الأوراق فقط أم تم إضافة بعض المستندات الأخرى، فمن الأفضل زيارة الموقع الإلكتروني الخاص بالسفارة المعنية قبل الذهاب حتى يتم التحقق من جميع المستندات التي قد تطلبها السفارة.

من هم أفراد العائلة المسموح بـ لم شملهم؟

أوضح قانون اللجوء العائلي أفراد الأسرة الذين يمكن طلب لم شملهم وهم:

الزوجة/الزوج أو الشريك المسجل، ويجب أن يكونوا قد تجاوزوا الـ 18 عاما، بالإضافة إلى الأطفال القصر غير المتزوجين.

هل يمكن للاجئين القصر لم شمل أشقائهم في ألمانيا؟

في حالة اللاجئين القصر، يمكنهم لم شمل الأشقاء دون السن القانونية فقط، ولكن بشرط إثبات أنه يوجد من يدعمهم أو يكفلهم، كما يمكن لم شمل الأشقاء القصر في حالات “المشقة الاستثنائية”.

ماذا يحدث بعد وصول الأسرة إلى ألمانيا؟

بعد وصول الأسرة إلى ألمانيا، تقوم بالتسجيل في مكتب تسجيل السكان، وإبلاغ سلطات الهجرة، حتى يتسنى للأسرة الحصول على تصريح إقامة لغرض لم الشمل، وفي حالة وجود أطفال يجب تسجيلهم في المدرسة،

ماذا يحدث في حالة رفض سلطات الهجرة لطلب لم الشمل؟

في حالة قامت سلطات الهجرة برفض طلب الشمل، فهي ملزمة بإرسال رسالة تفصيلية توضح فيها سبب الرفض.

ومن هنا يكون هناك خياران:

  • الأول: أنه يمكن لأفراد العائلة الاعتراض على هذا القرار خطيا خلال شهر واحد، وتقديم الشكوي إلى السفارة الألمانية المعنية.
  • والثاني: في حالة رفض الشكوى، يمكن لأفراد العائلة الطعن أمام محكمة برلين الإدارية في غضون أربعة أسابيع.

ويمكن التواصل مع الخدمة الاستشارية للهجرة أو خدمة هجرة الشباب، من أجل المساعدة أو ترشيح محامين.

ماهو برنامج الدعم الأسري وما دوره في لم الشمل؟

برنامج الدعم الأسري هو برنامج تابع للمنظمة الدولية للهجرة وممول من وزارة الخارجية الألمانية، يهدف إلى تسهيل لم شمل عوائل اللاجئين والحاصلين على الحماية في ألمانيا.

بدأ البرنامج عام 2016 بافتتاح خمسة مراكز تسمى “مراكز الدعم الأسري” في تركيا ولبنان والعراق، للسماح للمواطنين السوريين والعراقيين بالتقدم بطلب للحصول على تأشيرة لم شمل.

وفيما بعد تم توسيع البرنامج من خلال بناء مراكز الدعم الأسري في دول أخرى، وتوجد هذه المراكز حتى الآن في كل من تركيا ولبنان والعراق والأردن ومصر والسودان واثيوبيا وكينيا وأفغانستان.

ويتبلور دور هذا البرنامج بدعم الأسر من خلال المساعدة والإجابة على جميع الاستفسارات الخاصة بإجراءات الحصول على التأشيرات إضافة إلى ضمان استكمال جميع الوثائق اللازمة لتقديمها عند الحضور إلى موعد التأشيرة، وبالتالي تسريع عملية معالجة طلب التأشيرة وتسريع السفر إلى ألمانيا.

وبحسب وزارة الخارجية الألمانية، فإن البرنامج يقدم الحماية لعوائل اللاجئين من خلال منعهم من اللجوء إلى طرق الهجرة غير القانونية الخطيرة وحمايتهم من استغلال مهربي البشر، ويهدف البرنامج إلى ضمان الحق الأساسي في لم شمل العوائل والالتزام بالمواعيد النهائية (المعقولة) عند معالجة طلب التأشيرات بحيث يمكن لم شمل العوائل بشكل أسرع.

السابق
اتفاقية دبلن
التالي
الإقامة المتسامحة لغرض العمل